سياسة عربية

الحوثيون يهددون الاحتلال باستهداف مصالحه بالبحر الأحمر

الحوثيون هددوا بضرب مصالح الاحتلال في البحر الأحمر ردا على تهديدات جيش الاحتلال- إعلام الحوثيين
الحوثيون هددوا بضرب مصالح الاحتلال في البحر الأحمر ردا على تهديدات جيش الاحتلال- إعلام الحوثيين

هددت جماعة "أنصار الله" (الحوثي) في اليمن، الأحد، برد قاس على دولة الاحتلال الإسرائيلي واستهداف مصالحها وشركائها في البحر الأحمر، حال أقدمت على أي تحرك يمس اليمن.


جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة الخارجية التابعة للحوثيين بصنعاء، نقلته وكالة "سبأ" بنسختها التابعة للجماعة، ردا على ما صرح به متحدث باسم جيش الاحتلال، أن "تل أبيب تراقب تحركات إيران في اليمن والعراق".

وقال المصدر المسؤول في خارجية الحوثيين: "على الكيان الصهيوني مراقبة الأوضاع في مناطق سيطرته اللاشرعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والكف عن تهديد عدد من دول المنطقة بأن جيشه ينشط في كل أنحاء الشرق الأوسط والتحدث عن حرب خاطفة".

وأضاف المصدر، بحسب الوكالة أنه "لا شأن أو علاقة للكيان الصهيوني بالوضع في اليمن".

وحذر المسؤول الحوثي من أن أي عمل متهور تقدم عليه تل أبيب في المنطقة، والذي قال إنه "سيشعل حرباً شاملة وستكون إسرائيل أول من يخسرها".

وأشار إلى أن إسرائيل تسعى لاختلاق الذرائع لأعمال وتحركات عدائية تحاول من خلالها التغطية على عدوانها المستمر على الشعب الفلسطيني واستعراض القوة تشجيعا لأي فرص تطبيع فاشلة مع مرشحين جدد للتطبيع.

وأكد المصدر المسؤول في خارجية في سلطة الحوثيين بصنعاء أنه في حال إقدام الكيان الصهيوني على أي تحرك أو عمل متهور يمس اليمن، فإن "أي مصالح لإسرائيل أو شركائها في البحر الأحمر ستكون هدفا مشروعا في إطار حق الرد الذي كفلته كافة المواثيق والاتفاقيات الدولية".

وكان المتحدث باسم جيش الاحتلال هيداي زيلبرمان، قال في حوار أجرته صحيفة "إيلاف" السعودية، السبت إن "إسرائيل تراقب تحركات إيران في المنطقة".

وأضاف: "متوقع أن يأتي الخطر على إسرائيل من العراق واليمن، مؤكدا أن غواصات إسرائيل تبحر في كل مكان".

وتابع المتحدث باسم الاحتلال: "إيران قد تهاجم إسرائيل من العراق أو من اليمن، ولدينا معلومات أن إيران تطور هناك طائرات مسيرة وصواريخ ذكية تستطيع الوصول إلى إسرائيل".

النقاش (0)